بيان صادر عن اللقاء اليساري اللبناني

بدعوة من الحزب الشيوعي اللبناني عقد اللقاء اليساري اجتماعاً لبحث التطورات الداخلية اللبنانية وما يشهده العالم العربي من انتفاضات شعبية تحررية، واصدر بشأنها المواقف الآتية:

يرى اللقاء اليساري ان لبنان يمر اليوم في مرحلة دقيقة وحساسة، يتعرض فيها وجوده وكيانه واستقراره للخطر، بسبب تقاطع أزماته الداخلية المتفاقمة مع التدخل الاميركي السافر في شؤونه الداخلية، سواء بشكلها المباشر، اوعبر استغلا

ل المحكمة الدولية واستخدامها وسيلة لاحداث حرب اهلية فيه، تؤسس وتمهد لعدوان اسرائيلي عليه.

وفي هذا المجال يؤكد اللقاء ان مشكلة لبنان والمخاطر التي يتعرض لها ما هي الا ثمرة من ثمرات النظام السياسي الطائفي فيه، ونتيجة طبيعية لاداء الطبقة السياسة الحاكمة وممارساتها، التي تعمل بامعان مستمر على تقسيم اللبنانيين وعلى شرذمتهم في صراعاتها المذهبية والطائفية، وفي تنافسها على مغانم السلطة، وتوزيعها حصصاً فيما بينها، عبر التسويات الطائفية، بعيداً عن هموم الناس ومصالحها ومصالح لبنان العليا.

يحذر اللقاء اليساري من انزلاق البلد الى توترات أمنية او حرب أهلية بسبب مناخات التعبئة الطائفية والمذهبية، باعتباره خدمة للمشروع الاميركي ـ الصهيوني، يؤكد ان تحصين لبنان في مواجهة ذلك المشروع، وحماية سلمه الاهلي، ومعالجة ازماته المتمادية، لا يكون بتجديد التسويات الطائفية مهما كانت الغلبة فيها، بل عبر احداث تغيير جذري في بنية النظام الطائفي نحو نظام ديمقراطي ـ علماني يؤمن في آن المساواة بين اللبنانيين والعدالة الاجتماعية.

يرى اللقاء اليساري ان انتفاضة الشعب التونسي البطلة ضد رمز من رموز الديكتاتورية الجاثمة فوق صدر الشعوب العربية شكلت الشرارة التي ألهمت انتفاضة الحرية والعدالة التي تعم اليوم العديد من الاقطار العربية من المغرب الى المشرق. واكدت ان الشعوب العربية، رغم كل آلة القمع والتسلط، قادرة على كسر القيود المفروضة عليها، وفرض تحررها من أنظمة الاستغلال والظلم والتبعية.

ان اللقاء اليساري اذ يؤكد وقوفه الى جانب الشعوب العربية في انتفاضتها ضد الانظمة البائدة، ينبه من مخاطر التآمر على هذه الانتفاضة لاجهاضها من اتباع تلك الانظمة في الداخل وحلفائها في الخارج، يدعو القوى اليسارية والتقدمية في العالم العربي للعب دورها في دعم هذه الانتفاضة وحمايتها والسير بها نحو انعتاق حقيقي من كل اشكال الاستغلال والحرمان والتسلط.
من جهته قرر اللقاء القيام بحملة دولية وسلسلة من النشاطات المحلية دعماً لهذه الانتفاضة، تعلن مواعيدها في وقت لاحق، كما قرر متابعة اجتماعاته لصياغة برنامج نضالي.

اللقاء اليساري
بيروت في 30/1/2011

About Communist Party of Egypt

الحزب الشيوعى المصرى Communist Party of Egypt
هذا المنشور نشر في علاقات عربية وأممية وكلماته الدلالية , . حفظ الرابط الثابت.